من هو بيل جيتس

https://www.samarkandstore.com/web/image/product.template/16367/image_1920?unique=dae55db
QR 22.00
pages ISBN: 6281072097059
format غلاف ورقي
publish Published: 2017
pages 105 pages
USUALLY DISPATCHED WITHIN 2 DAYS
USUALLY DISPATCHED WITHIN 2 DAYS

    This combination does not exist.

    حضر بعض رجال الاعمال الى شركة صغيرة تدعى "مايكروسوفت" في عام ١٩٨٠، بغرض مقابلة رئيس الشركة وهو "بيل جيتس". كانوا يرتدون بذلات تحتها قمصان بيضاء اللون، تزينها اربطة العنق، ويحملون في ايديهم حقائب جلدية، وبدت على مظهرهم الاهمية، وقد كانوا كذلك بالفعل، اذ كانوا المديرين التنفيذيين لشركة آي بي ام. وقد كانت شركة آي بي ام حينذاك هي كبرى شركات تصنيع اجهزة الكمبيوتر في العالم. وعندما وصل اليهم شاب صغير سالوه عن مكان مكتب "بيل جيتس"، فذهب بهم الشاب الى المكتب، وحينما وصلوا اليه, جلس هذا الشاب الصغير على المكتب! فقد كان هو "بيل جيتس" رئيس شركة مايكروسوفت! وفي ذلك الحين كان عمر "بيل جيتس" اربعة وعشرين عامًا فقط، بل بدا شكله اصغر من سنه الحقيقية، وقد اوحى شعره الكثيف، ونظارته الكبيرة، والنمش الذي يعلو وجهه، والبلوفر الذي يرتديه بانه لم يتخط سن المراهقة، ولكن هذا الانطباع اختلف تمامًا لدى رجال آي بي ام، حيث انبهروا به عندما بدا التحدث اليهم، فقد عرفوا ان "بيل جيتس" على دراية كاملة بالكمبيوتر داخليًّا وخارجيًّا. وقد كانت اجهزة الكمبيوتر التي تنتجها شركة آي بي ام ضخمة، وكان بعضها يشغل حجمه غرفة بكاملها! وكانت الشركات الكبرى والقطاعات الحكومية تشتريه وقلة قليلة من الاشخاص العاديين كانوا يمتلكونه، وكانت صناعة اجهزة الكمبيوتر الصغيرة ما زالت حديثة العهد، وكان هذا السبب وراء زيارة رجال شركة آي بي ام الى شركة مايكروسوفت، حيث كانت هذه الشركة الصغيرة هي المتخصصة في انتاج اجهزة الكمبيوتر صغيرة الحجم. ولم يمضِ وقت طويل حتى عقدت شركة آي بي ام اتفاقًا مع "بيل جيتس" وشركة مايكروسوفت, وكان هذا الاتفاق بداية عهد جديد في صناعة الكمبيوتر، ولكن حينها لم يكن "بيل" يعرف ذلك، وكان هذا الاتفاق هو ما جعله اغنى الاغنياء على وجه الارض.